الرئيسية - أقاليم - عودة 283 جريحا من جماعة الحوثيين بصنعاء
عودة 283 جريحا من جماعة الحوثيين بصنعاء
الساعة 10:54 م (رأي اليمن - الأناضول )

عاد 283 من أعضاء جماعة الحوثي، الأربعاء، قادمين من سلطنة عمان، إلى مطار صنعاء الدولي الخاضع لسيطرة الجماعة، بعد تلقي العلاج.

وقالت وكالة سبأ بنسختها التابعة لجماعة الحوثي، إن العائدين من سلطنة عمان تماثلوا للشفاء، وغاردت إليها دفعة أخرى (دون تحديد عددهم) من الجرحى لتلقي العلاج.

وأوضحت أن عددا من مسوؤلي الجماعة بينهم عضو المجلس السياسي الأعلى، محمد الحوثي، كانوا في استقبال العائدين وتوديع الجرحي المغادرين.

وأشار الحوثي في كلمة أثناء الاستقبال إلى أنه "سيتم رفع الحصار والحظر عن مطار صنعاء وتعود الحركة بصورة دائمة للمطار"، دون تفاصيل أكثر.

وتدخلت الأمم المتحدة أكثر من مرة لحل أزمة علاج الجرحي اليمنيين خارج بلادهم، في ظل ضعف الإمكانيات الصحية.

وفي 4 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، وصلت رحلة جوية إنسانية تقل عددا من المرضى اليمنيين من المملكة الأردنية، إلى مطار العاصمة اليمنية صنعاء.

ويواصل الحوثيون إغلاق مطار صنعاء، منذ 9 سبتمبر/ أيلول الماضي، بسبب نفاد الوقود في المناطق الواقعة تحت سيطرتهم باليمن.

ورغم الإغلاق، كانت الجماعة تسمح بوصول رحلات إنسانية دولية عبر مطار صنعاء، وسط مشاورات أممية مع الحوثيين بهدف فتح مطار صنعاء بشكل دائم أمام الرحلات الإنسانية.

ومنذ 6 أعوام، يشهد اليمن حربا عنيفة بين القوات الحكومية والحوثيين، أدت إلى مقتل 112 ألفا، بينهم 12 ألف مدني، وفق تقديرات الأمم المتحدة.

ويزيد من تعقيدات النزاع أن له امتدادات إقليمية، فمنذ مارس/ آذار 2015، ينفذ تحالف عربي بقيادة الجارة السعودية، عمليات عسكرية دعما للقوات الحكومية، في مواجهة الحوثيين المدعومين من إيران، والمسيطرين على عدة محافظات بينها العاصمة صنعاء

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
كاريكاتير يجسد معاناة سكان تعز جراء الحصار
اتفاق استوكهولم
صلاة الحوثيين
الإغتيالات في عدن