الرئيسية - أقاليم - الانتقالي يواجه تظاهرات كبيرة بالمنصورة بالقمع
الانتقالي يواجه تظاهرات كبيرة بالمنصورة بالقمع
الساعة 09:39 م (راي اليمن /خاص)


تظاهر المئات من أبناء مديرية المنصورة بعدن اليوم الاثنين تواصلًا للاحتجاجات المطالبة بتوفير الخدمات ووقف الانهيار الاقتصادي بالعاصمة المؤقتة مطالبين بفتح الموانئ ورفع الحصار الاقتصادي عن الشعب الجنوبي.
وواجهت قوات المجلس الانتقالي التظاهرة السلمية بالقمع والاختطافات والاعتقالات حيث تم اعتقال كلاً من ليلى الكثيري والمحامي وضاح الفداوي والناشط المجتمعي محسن حسن سليمان من قبل  مصلح الذرحاني مدير شرطة دارسعد وحجز باصات المشاركين في المجلس المحلي للشيخ عثمان و شن حملة اعتقالات للمشاركين في المسيرة فيما تم الإفراج عن المحامي وضاح وابقاء ليلى تحت الاقامة الجبرية في المنزل .
وشدد بيان المسيرة على سرعة الافراج عن الأسرى والمعتقلين والمختفين قسراً وتوفير كافة متطلبات الحياة اليومية للشعب وفتح التعليم وعدم تجهيل أطفالنا وشبابنا والعمل على دعم العملية التعليمية.
وطالب البيان بحق الشعب في الحصول على الخدمات الجيدة والكافية وفي مقدمتها  المياه والكهرباء ووقف تدهور الريال، وحماية الفقراء من التأثيرات القاتلة للتضخم وانعدام القدرة على توفير الغداء والتقطع في صرف المرتبات  وانعدام الوظائف ودفع الرواتب المتأخرة ورفع رواتب المتقاعدين.
ودعا البيان كافة الأطراف المحلية والدولية الى سرعة العمل على تحسين الأوضاع العامة في العاصمة عدن وانتشالها من هذه الوضع الكارثي.

close
كاريكاتير يجسد معاناة سكان تعز جراء الحصار
اتفاق استوكهولم
صلاة الحوثيين
الإغتيالات في عدن